غانم العناز *: شركة نفط الموصل أو نفط عين زالة

ان اكتشاف الحقول النفطية كثيراً ما يتم في المناطق النائية مما يستوجب توفير المكاتب والدور السكنية وغيرها من الابنية اللازمة للعاملين فيها. فقد يقتصر ذلك على عدد قليل من المساكن والمكاتب الجاهزة لتشكل ما يشابه القرى الصغيرة او قد تتوسع

عرض كتاب (منهجية الاصلاح الاقتصادي والمصرفي في العراق)

تحول العراق من نظام شمولي مركزي ، في ظل هيمنة سياسة الحروب وعسكرة الاقتصاد والمجتمع ، الى نظام ديمقراطي ، يشكل اقتصاد السوق احد  ابرز مكوناته ، إلا ان هذا التحول لم يستقــــــر بعــــــــد علــــى قواعـــــــد ثابتة وواضحـــــة تستند الى

أ. د. عبد الحسين العنبكي*: متلازمة تفكك السياسات الاقتصادية الكلية

باختصار شديد، إن أسوأ سياسة اقتصادية يمكن أن يمارسها اقتصاد ما هي تلك التي ترتكز على السياسة النقدية فقط، بحيث تبقى هذه السياسة تصول وتجول مع إهمال بقية السياسات الاقتصادية الكلية (تجارية، مالية، تنموية، استثمارية) وإصابتها بالشلل، وهنا تكون السياسة

بهاء بهيج شكري*: رسالة حول أصول شركة إعادة التأمين العراقية

تقديم وملاحظة   (1) بعد قراءته لرسالة الدكتور مصطفى رجب [1] كتب لي الأستاذ بهاء بهيج شكري الرسالة أدناه التي تضم معلومات جديدة حول أصول فكرة تأسيس شركة لإعادة التأمين في العراق.  وهذه المعلومات تُكمّل ما كتبه د. مصطفى رجب

د. مدحت القريشي*: ورقة عمل – القطاع الصناعي: واقعه ومشكلاته وسبل النهوض به **

مقدمة تهدف الورقة الحالية إلى تشخيص واقع القطاع الصناعي وتحديد أبرز مشكلاته والمعوقات التي تقف بوجه تطوره ونموه مع اقتراح سبل النهوض به، وذلك في إطار الاقتصاد العراقي الكلي. وتركز الورقة على السياسات والاجراءات العامة دون الدخول في التفاصيل لأنها

ندوة " معهد التقدم للسياسات الانمائية " محافظ البنك المركزي يستعرض اهم التحديات في السياسة النقدية

ضيف „معهد التقدم للسياسات الانمائية“ محافظ البنك المركزي الاستاذ علي العلاق في  ندوة موسعة عقدها المعهد حضرها نخبة من الخبراء ورجال الاعمال وممثلو مصارف القطاع الخاص. النائب الدكتور مهدي الحافظ الذي ادار الندوة، اوضح في مستهلها ان  السياسة النقدية كانت

مصباح كمال*: د. كاظم حبيب وبعض قضايا التأمين بالعراق

نشر د. كاظم حبيب مقالة بعنوان „نقاش مفتوح حول التأمين وإعادة التأمين بالعراق مع الاستاذ مصباح كمال“ في بعض المواقع الإلكترونية،[1] أثنى فيها على اهتمامي بموضوع التأمين في العراق، وكتب، بتواضع علمي، بأنه ليس متخصصاً بشؤون التأمين وإعادة التأمين، ولكن